وداد طنجة: ناقوس الخطر يدق..؟ ودعوة لدعم اللاعبين لتجاوز المرحلة

متابعة : أيوب قيس المدياري

تلقى الممثل الثاني للمدينة، فريق وداد طنجة الهزيمة الثالثة عشر في مشوار البطولة بعد هزيمته يوم الأحد أمام نادي وفاء الوداد بملعب تيسيما بالبيضاء، لحساب الجولة 21 من بطولة القسم الثاني هواة شطر الشمال الغربي بهدف نظيف، ليتجمد رصيده في 16 نقطة محتلا المركز ما قبل الأخير، جمعها من أربع انتصارات و أربع تعادلات و 13 هزيمة.

هذه الحصيلة تحيلنا على أن الفريق الطنجاوي يعيش أزمة نتائج فقط، حيث تأتي هذه النتائج السلبية رغم توفير المكتب المسير لجميع الظروف الملائمة لتحقيق نتائج إيجابية ومرضية، صحيح أن الفريق يلعب لأول مرة بالشطر الغربي، لكن وجب على اللاعبين مضاعفة الجهود لتدارك ما فات والخروج من المنطقة المكهربة مبكرا وجمع عدد من النقاط التي ستفيد الفريق مستقبلا.

وبعد هزيمة الأحد من المنتظر أن تجتمع مكونات الفريق، خصوصا أن غالبية أعضاء المكتب المسير مستاؤون من أداء اللاعبين خلال مرحلة الإياب، قصد تشخيص وتحليل الأزمة الراهنة خصوصا من حيث النتائج السلبية للفريق، حيث كما سبق وذكرنا أن جميع الظروف اللوجيستكية والمالية، فيما يخص المستحقات التي وفرها المكتب المسير للاعبين، كما سيغتنم الطاقم الفني للوداد الفرصة للتحدث مع اللاعبين حول الأسباب الحقيقية التي وضعت الفريق في هذه الوضعية و التعاون من اجل إيجاد الحلول الناجعة له.

Loading...